النواب المستقيلون التقوا الراعي مطالبين بانتخابات مبكرة: الحياد هو خلاص لبنان (صور) - عالم نيوز

نقلاً عن النهار - عالم نيوز التقي البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، النواب المستقيلين: بولا يعقوبيان، ميشال معوض، نعمة إفرام، هنري حلو، سامي الجميّل، نديم الجميّل والياس حنكش.

وأعلن النائب المستقيل نعمة افرام، بعد اجتماع النواب المسيحيين المستقيلين مع البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي من بكركي، أنّ "البطريرك لديه حرص كبير على بقاء الامل في لبنان ويرى ان الامل يتضاءل، نحن ابناء رجاء لذلك يجب ان نتمسك بهذه الارض". وأكد افرام أنّ "المطلوب انتخابات مبكرة، لأنّها ترد الصدقية بين الشعب والقادة السياسيين".

 

من جهتها، قالت النائبة المستقيلة بولا يعقوبيان: "طالبنا بنزع الشرعية عن هذه الطغمة الحاكمة وان يستمر البطريرك بالوقوف الى جانب شعبه الذي لم يعد قادرا على الاستمرار في هذا الوطن. فهجرة الادمغة كبيرة من البلد، والبطريرك يشعر بهذا الهم".

وأضافت: "ناشدنا البطريرك بالوقوف الى جانب الناس في حقها بتجديد الشرعية بالطبقة السياسية، نحن لم نخرج من الحياة السياسية بل دخلنا الى جانب ناسنا الذين دعونا للاستقالة فقد تهدمت نصف بيروت، ولم يتحرك أحد او يحرك كرسيه الجالس عليه".

وأكدت أنّ "حياة لبنان بحياده، وصرخة بكركي مدوية وستصل الى كل مكان".

وسأل النائب المستقيل الياس حنكش النواب في البرلمان: "ماذا تنتظرون، اذا كنتم حقيقة تخافون على مصير شبابنا يجب القيام بهذه الصدمة". وقال: "استقلنا من أجل سببين، أولا لسبب اخلاقي فلا يجوز بعد هكذا تفجير الاستمرار كأنّ شيئاً لم يكن، وثانياً بسبب عدم قدرتنا على التغيير من الداخل. والاشرف أن نشبك أيدينا مع الناس على أن نكون شهود زور في الداخل"، مشدّداً على أنّ "الحياد هو خلاص لبنان، والمرحلة المقبلة ستكون صعبة على الجميع وعلى كل مسؤول أن يشعر بمسؤوليته".

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بعد دخول باسيل المستشفى لمتابعة علاج كورونا... 'لا حاجة للقلق' - عالم نيوز
التالى مشاريع قوانين جرى اقرارها وأخرى رُحّلت... فماذا دار في الجلسة التشريعية؟ - عالم نيوز
 

Mohon Aktifkan Javascript!Enable JavaScript