"CNBC" ترصد رحلة صعود جيف بيزوس من "الوظيفة" لعالم المليارات - عالم نيوز

"CNBC" ترصد رحلة صعود جيف بيزوس من "الوظيفة" لعالم المليارات - عالم نيوز
"CNBC" ترصد رحلة صعود جيف بيزوس من "الوظيفة" لعالم المليارات - عالم نيوز

رصدت شبكة سى إن بي سي الأمريكية فى تقرير لها الجمعة ، رحلة صعود الملياردير جيف بيزوس مالك شركة أمازون، بداية من عمله كموظف براتب ثابت فى شركة ائتمان فى نيويورك قبل أكثر من ربع قرن.

وقالت الشبكة الأمريكية فى تقريرها، إنه قبل 26 عاماً، ترك جيف بيزوس عمله الثابت سعيا وراء فكرة أراد تحقيقها حيث انتقل إلى ضواحي مدينة سياتل للعمل في جراج ليبني شركة تصنف اليوم بأنها من الأكبر عالميا ليصبح بيزوس هو مالك شركة أمازون العملاقة.

 

وأضافت الشبكة إن بيزوس أطلق موقع شركته الإلكتروني في البداية لبيع الكتب على الإنترنت في عام 1995، واليوم يبلغ رأسمال التجارة الإلكترونية أكثر من 926 مليار دولار.

 

وقال بيزوس: "ما حدث فعليًا خلال الـ 25 عامًا الماضية [في أمازون] يتجاوز بكثير توقعاتي كنت آمل في بناء شركة، لكنني ليست شركة مثل ما تراه اليوم"

 

لذا فإن المخاطرة التي قام بها جيف بيزوس منذ ما يقرب من 26 عاما تؤتي ثمارها بشكل كبير، لكن إذا لم تنجح هذه اللعبة؟ ماذا كان سيفعل؟ جاء رد بيزوس سريعا وقاطعا حيث قال: " سأكون مبرمجا سعيدا للغاية في مكان ما".

 

وقالت "سى إن بى سي" : مع ذلك إذا عمل بيزوس كمبرمج كان سيكون اقل ثراء بكثير حيث يبلغ متوسط رواتب المبرمجين ما يقرب من 92 الف دولار سنويا بينما تبلغ القيمة الحالية لشركة امازون التي يملكها 116 مليار دولار وفقا للفوربس.

 

وقال بيزوس في حفل توزيع جوائز باثفايندر 2016: "لدينا جميعًا شغف، ولا يمكنك اختياره" مشيرا إلى أن الكمبيوتر كان ولا يزال شغفه الدائم وفقا ل Wired.

 

ووفقا للتقرير تخرج جيف بيزوس من جامعة برينستون عام 1986 وحصل على شهادة في الهندسة الكهربائية وعلوم الكمبيوتر.

 

وبعد التخرج رفض بيزوس عروض العمل من عدد قليل من شركات التكنولوجيا، بما في ذلك Intel و Bell Labs و Anderson Consulting، وعمل في شركة اتصالات تسمى Fitel وبعد عامين ، ترك بيزوس شركة Fitel ليكون مطور برامج لدى Bankers Trust.

 

من هناك، خطط بيزوس لمغادرة الوظيفة والالتزام بالعثور على وظيفة في مجال التكنولوجيا، كما أراد في الأصل، بدلاً من الاستمرار في الخدمات المالية. لكنه بدلاً من ذلك في عام 1990، ذهب للعمل في صندوق ائتماني.

 

وهناك، تم تكليف بيزوس بالبحث عن الفرص التجارية المحتملة في مشهد جديد نسبيًا: الإنترنت وتوصل بيزوس إلى فكرة بيع الكتب على الإنترنت.

 

وقال بيزوس "عندما أخبرت مديري عن ذلك، استمع إلي بصبر وقال" إنها فكرة رائعة، لكن بالنسبة لشخص لم يكن لديه وظيفة بالفعل".

وأضاف ان موقف مديره هو ما شجعه بالفعل على مغادرة الشركة للسعي وراء عمله الخاص.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مسام ينتزع أكثر من 1600 لغم حوثي خلال أسبوع واحد - عالم نيوز
 

Mohon Aktifkan Javascript!Enable JavaScript